أنترنتيون www سعوديون

saudiesfb-7

 

المبدع كالزهره إن لم نرويها لن تفتح ولن تتألق “

هكذا عنون كتابه المؤلف المتألق دوماً عبد الله المغلوث أنترنتيون سعوديون والذي أقتنيته مؤخراً من متجر ورقات الألكتروني ، حيث يتكون من 90 صفحه مر الوقت سريعاً كانت كلماته جداً سلسه وسريعة القراءه ..إذ يجسد فيه الكاتب لعدد من الشخصيات السعوديه التي أنطلقت نجاحاتها من فضاءت الأنترنت ولم تتخذه للهو واللعب والتسليه كما ذكر وكذلك لم تقضي أوقات فراغها بالتسكع في جنبات الأستراحات بل أستثمروا مواهبهم هذا ما أعجبني في الكتاب حقيقة بغض النظر عن هذه المواهب وتحفظي على بعضها كما هو معلوم دون تفصيل !!

من أبرز الشخصيات التي أثني عليها المغلوث ..

ساره رياض الحميدان صاحبة مشروع (أصدقاء ) القراءه والتي سبق ان دونت عن مشروعها في مكتبة العمر الأنتاجي والذي يحفز على القراءه كمشروع ريادي على الانترنت لقبها المغلوث بأميرة تويتر :) أعجبني ماذكره الغلوث حين شدد على رعاية ساره وأمثالها من وزارة التربية والتعليم وأستخدامها كقصة نجاح تستحق الأشادة ومولده لنجاحات على غرارها ولكن للأسف مجتمعنا يحب المستورد كثيرا أكثر من الوطني !؟

لطيفة الهمزاني رسامه سعوديه أستطاعة أستثمار موهبتها بعد أن تخصصت في الأقتصاد المنزلي وحولت موهبتها الى رسوم متحركه ذات صدى واسع بدعم من والديها ..وهذا ما لفت نظري كثيرا في الكتاب أبراز دور الوالدين وأنهم خلف كل أبن وأبنة ناجحه ,,

كما هو فراس بقنة شاب سعودي يمارس نشاطات إيجابيه اشتهر بحملة 330 والتي يسعها لتطويرها أكبر ما لاحظته في قصة فراس أنه غير تخصصه الذي فرضه عليه والده الطبيب ليتخصص بأدارة الأعمال والتي برز فيها كثيراً ,,(ربما لاتنجح في سنوات الجامعه الأولى وتضطر لتغيير مسار الرحله للمستقبل – لاتحزن فلربما هي بداية النجاح الحقيقي )

أحمد العمران شاب سعودي مؤسس موقع سعودي جينز والذي وصل به للعالميه كان قلمه كفيل أن أوصله للصحافة العالمية وبكتابته باللغه الأنجليزيه ..

أبو نواف من اللاهدف في المقاهي الى صاحب مجموعه بريدية على الأنترنت تدر أرباح كثيره !!

علاء المكتوم صاحب فيلم إرهاب الشوارع  والذي عالج فيلمه هذه القضيه بشكل إحصائي واعي توعوي !!

التخصص وحبه وإكمال الطموحات فيه وتأسيس الأهداف المطوره له هو ما أبرز شخصيات هذا الكتاب وصاغ نجاحاتهم بشكل أنفرادي “

مازن الضراب صاحب موقع لتعليم التصميم على الأنترنت (مدرسة مازن ) .

ولو أنه كان سريعا كسرعة الأنترنت تأليف هذا الكتاب وكان من المفترض ترك هذه الشخصيات تنضج في أعمالها الجديده أكثر إلا أنه من التشجيع ذكرهم ليتشجع بهم غيرهم في كل طاعه ومايرضي الله !!

مقتطفات من الكتاب “

أكثر مايحزنني ان ارى واعدا يدفن موهبته خلف أسم مستعار ..

عصام الزامل يبيع لعبة كملنا على شركة تركيه ب10 ملايين دولار ومؤسس أكاديمية أريب للتعليم (هذه لم يذكرها المغلوث )

من العيب أن تكون لديك موهبة لاتجلب لك مالاً .. صاحب موقع ايبي

الأحد 18-6-1434هـ

ساره العتيبي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *