تقرير مصور : محاضرة بعنوان : خطر اللسان الثانوية الثالثة

بسم الله الرحمن الرحيم

الجوارح جوارح، وأخطرها شأناً أداة البيان اللسان، ترجمان الجنان،

كاشف مخبئات الصدور، زارع الضغينة والفتنة في الصدور، تسل السيوف

وتدق الأعناق بكلمات، تقوم صراعات وتثور فتنٌ بكلمات،

تضيع أوقات، وتشاع اتهامات، وتقذف محصنات غافلاتٌ مؤمنات بكلمات،
تهدم حصونٌ للفضيلة وتزرع الهموم والحسرات بكلمات.

بكلماتٍ يقال على الله بلا علم

وذاك قرين الشرك أكبر الموبقات، السبُّ والهمز واللمز واللعن والغيبة والطعن
والنميمة والقذف والفحش والبذاءة كبائر بكلمات، إنها شجرات لا قرار لها؛ مجتثات
مستأصلات خبيثةٌ سماؤها وأرضها وماؤها.

وفي المقابل تستيقظ الضمائر، وتحيا المشاعر، وتلين الجلود، وتحيا القلوب،

وتذرف العيون، ويسعد المحزون، وتعلو الهمم بكلمات، إنما هي شجراتٌ طيبات،
تؤتي أكلها كل حين بإذن الله رب الأرض والسموات.

جزء من محاضرة قيمة قام بجمعها وإعدادها

طالبات قسم الدراسات الإسلامية بجامعة شقراء

تحت إشراف أ. سارة سويلم العتيبي

هنا كان اللقاء مصلى الثانوية الثالثة بعفيف .

جانب من التوزيعات والضيافة

هدية المصلى .

بقية المحاضرة هنا للشيخ : عبد الخالق القرني
http://www.gulfup.com/?FeIphC

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *